الخميس، 5 أغسطس، 2010

في رثاء الهارد ديسك



في رثاء الهارد ديسك


احدى افلام الرعب و المخاوف المدمرة لكل شخص متعلق بكمبيوتره و بيناته ضياع الهارد ديسك او قرص التخزين
و خاصة النوع المهمل (و انا منهم) و الذي لا يهتم بما يسما باك اب او نسخة احتياطية
منذ فترة ليست بالبعيدة توقف احد اقراص التخزين لدي عن العمل و يال هول الكارثة فقد كان الهارد ديسك الرئيسي لدي و عليه معظم البيانات التي اتعامل فيها شكل متكرر من صور و كتب و مقالات كنت قد اعددتها لمدوناتي و اخذت مني الوقت الطويل لأعدادها , للأسف ذهبت هذه المعلومات الى غير رجعة بسبب عطل ميكانيكي لا احد يعلم سببه فهذا الهارد كنت قد جلبته من فترة قريبة و نقلت اليه الملفات التي يتكرر استخدامي لها كي اعتمده و لكنه خذلني
قد يقول بعض اصدقائي انه واحد من مجموعة هاردات و لكن ماذا اقول انا الذي جعلت كل بياناتي الرئيسية به
صدقو ان وصفت لكم شعوري عندما لم يعمل بشعور فقدان شخص عزيزحتى انني قد بدأت بقصيدة رثاء له
ان تاخري بالمواضيع في مدوناتي الاخرى الان يعود لعدة اسباب
اولها هذه الكارثة التي كانت درسا قاسيا لأتعلم ان احافظ على بياناتي و ثانيا و بكل صراحة عامل الكسل والتكاسل الذي يبدو انني اعاني منه بكثرة في الفترة الاخيرة, لعل جسمي لم يهن عليه ايضا فقدان احدى اعضائه و هو الهارد ديسك الفقيد فبعد فترة بسيطة دخلت الى المشفى لعدة ايام بسبب التهاب حاد في الرئتين (يبدو ان النرجيلة تعمل عملها)
بعد هذه الفترة من الكوارث احاول العودة فبسرعة اعدت اعداد بعض المواضيع و حاولت استرجاع ما امكنني من ملفاتي السابقة التي كانت مبعثرة هنا و هنا كما قمت بالاعداد لهذه المدونة التي ربما تشجعني على الاستكمال بعملية التدوين
في النهاية اتمنى ان تبتعد المصائب التكنلوجية و العاطفية و الرومنطيقية عنكم جميعا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق